Saturday, March 2, 2013

المصلــــحة






هذه هي الأقصوصة الأخيرة من كتاب "الخروج عن الخطّ"..

المصلحة واجهة أنيقة لنظام شديد التعقيد، دوائره الميكانيكية الصغيرة، تخفي دوائرا أثقل و أعظم.. هنا نظام يقترح حلّين لا ثالث لهما، اما أن تذهب ضحية الدوائر، و إما أن تتحوّل إلى دائرة صغيرة تزيد النظام تعقيدا..

و هنا مقطع بسيط منها :

"أيّا جيب ورقتك يا ولدي و نقّص مالحس!"
الحزم فكرة جيدة، أن تكون حازما، فهو أنّك على حق! هذا عالم يصدّق من يصرخ أكثر. هكذا خمّن، لكنّه فوجئ بالفتى يعرف هذه الحقيقة هو أيضا! لقد اندفع صارخا :"ياخي كان عندك ما تعمّر شدّ شباك. أنا عمري ما رأيت موظف يخدم هالخدمة. قلت لك نعرف نعمّرها، لواش شاد صف باهيشي؟!"
تساؤل صدم جميع الحاضرين، إنه صوتهم الذي خشوه و خشوا مواجهته، إنه السؤال الذين جبنوا عن المجاهرة به.. انهم ليسوا حمقى بنهاية الأمر، هناك آخر يفكر مثلهم.. تساؤل هزّ أركان النظام الصغير، و مفاصل الكاتب..
و قالت امرأة مصدومة :"و الثلاثة آلاف؟!"
انفجرت ضحكة الفتى في وجوه الجميع، صفعة مدوّية أفاقت الحاضرين من سباتهم.. إنّ كل عاداتنا، لم يعد لها قيمة، يمكننا أن نعيش من دون هذا النظام! و لأن كل انهيار للعادة يبدأ بالقلق، فقد كان القلق يملأ وجوه الحاضرين.. "
و للقصّة بقيـــّة.. 
بانتظار آرائكم و اقتراحاتكم 
 




Iori Yagami
28 شباط 2013

1 comment:

wiem said...

This text is awsome! it needs to be put in the official educational programs!
Or in the company's policies!
So smart, persuasive and a wake-up call of all of us!
Thanks FarouQ for this beautiful shaking words! It needs to vibrate more via social media!

There was an error in this gadget

Translate